إعدام خمسة عشر معتق لدى داعش من أبناء الشعيطات ولا جثث لذويهم

أخبر “تنظيم داعش” بدير الزور أهالي أكثر من خمسة عشر معتقل لديهم بأنه تم إعدامهم في وقت سابق، كلهم من أبناء عشيرة الشعيطات،ولم يتم تسليم جثثهم لذويهم، حيث يقوم التنظيم بإلقائها في بادية الميادين.
وقال مراسلنا بريف دير الزور الشرقي: أن قسم من الأهالي ذهب إلى التنظيم للسؤال عن جثث أبنائهم، قام عناصره بطردهم وشتمهم بدعوى أن أبنائهم مرتدين وكفرة ولا يجوز السؤال عنهم.
إلى ذلك، فأن التهم الموجهة لهؤلاء تتنوع بين قتال التنظيم، أو اقتناء السلاح الفردي، أو التواصل مع أحد عناصر الجيش الحر أو الناشطين المقيمين خارج دير الزور.
من جانب آخر فأن التنظيم قام بإخبار أهل أكثر من مئة معتقل في ريفي دير الزور الشرقي والغربي بأنهم أعدموا، وتم ذلك أيضاً بدون تسليم جثثهم

49

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s