ريف #الحسكة الشدادي:تنظيم #داعش يعدم أكثر من 50 من عناصره أثر انسحابهم من غزوة أبو سهل الأردني

قام تنظيم داعش في الأيام القليلة الماضية بإعدام أكثر من 50 عنصر من عناصره في قرية المشتل والتي تقع غربي الشدادي ب2 كم التفاصيل :
حشد التنظيم لمعركة الحسكة وقد تمت الدعوة لهذ الغزوة في جوامع الموصل في العراق وكان أغلب المقاتلين من المهاجرين وقد سميت غزوة أبو سهل الأردني الذي كان أحد قيادي التنظيم ولقي حتفه فسميت تكريماً له على حد قولهم وقد كانت الغزوة بقيادة أبو ساجد العراقي وبعد تقدم التنظيم في الحسكة في بداية الغزوة قامت أبو ساجد العراقي بزج الأنصار من أبناء المنطقة هناك في الخطوط الأولى وقام بإستدعاء الأنصار من ريف دير الزور والرقة أيضاً,,
تصاعدت وتيرة الأشتباكات وتقدم النظام والأكراد على حساب التنظيم وبمساندة طيران التحالف انسحب الكثير المقاتلين الأنصار في العديد من المناطق مثل شركة الكهرباء وسجن الأحداث باتجاه شرق المدينة ومن جبهة ثانية تقدم الأكراد وسيطروا على جسر أبيض ومدرسة الدولية وتراجع التنظيم الى جبل عبد العزيز وأدى هذا التقدم الى قطع الإمداد بين جبل عبد العزيز والعناصر في محيط المدينة وصمد العناصر المحاصرين أكثر من 15 يوم الى أن تمت إبادتهم بالكامل على إثر هذه المذبحة قام قيادات في التنظيم بأعتقال أكثر من 50 عنصر من قرى تل براك وتل حميس وهم من عناصر الجيش الحر السابقين وقام بإعدامهم بسبب انسحابهم على حد قوله يذكر أنه أكثر من 400 عنصر من دير الزور وريفها قضوا بمعارك الحسكة أو استهدفوا أثناء توجههم الى هناك .

2

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s