التقرير الإخباري لديرالزور وريفها ليوم السبت 9/8/2015

في جولة أعدامات جديدة قام تنظيم داعش بعد صلاة عصر اليوم بإعدام خمسة شباب يتراوح أعمارهم بين 25 – 30 عام وذلك بتهم الردة، حيث قام بإلباسهم اللباس ذو اللون البرتقالي، إذ تم الإعدام في ساحة “المخفر سابقاً” نحراً بالسكاكين، وقام التنظيم قبل خمس دقائق من الإعدام بتطيير طائرات تصوير صغيرة فوق الساحة التي تم تنفيذ الإعدام بها حيث حلقت تلك الطائرة بإرتفاع أكثر من 150 متر تقريبا ويعتقد إنه سيبث إصدار جديد بالإشخاص الذين قام بإعدامهم.
كما قام عناصر الحسبة التابعة لتنظيم داعش في قرية بقرص بضرب سيدة حامل بسبب كشفها لوجهها مما أدى لإجهاضها لجنينها.
وبسبب الحالة المزرية التي يعيشها المدنيين في المناطق المحاصرة من قبل تنظيم داعش توفي طفلين لا تتجاوز أعمارهم الأشهر بسبب عدم توافر المياه الصالحة للشرب، يذكر أن مادة الكلور المعقمة لمياه الشرب غير متوافرة في مناطق سيطرة النظام، وفي سياق متصل استشهد المواطن عبدالله صالح الرزج بقصف لتنظيم داعش على حي الجورة بقذائف الهاون أمنذ يومين.
كما تستمر محافظة ديرالزور بتقديم أبنائها لتحرير الأرض السورية من رجس داعش، أذ استشهد الشاب محمد صالح العساف في معارك الجيش الحر مع تنظيم داعش في بلدة إم الحوش بريف حلب، يذكر أن الشاب من أبناء ريف ديرالزور الغربي.

id_template copy

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s