#ديرالزور الأحياء المحاصرة:نفاذ كافة المواد الغذائية حتى المعلبات وشح في الأدوية وكارثة تهدد 200 ألف مدني خلال أيام

لم يعد الطعام والشراب الذي منع منه تنظيم #داعش أكثر من 200 ألف مدني في الأحياء المحاصرة منذ أكثر من 7 أشهر بحجة محاصرة النظام هو الهم الوحيد للمدنين في تلك الأحياء فالقصف من جهة تنظيم #داعش والأعتقال من قبل الأمن والخروج بعد دفع المبالغ المالية الطائلة وفقدان الأدوية وعدم توفر حليب الأطفال وحالات الأغماء لدى لأطفال والكبار في السن هموم تلاحقهم باللحظة..وبعد فقدان الخضار وكل المواد الغذائية الأخرى بات الخبرالذي لايحمل من مواصفات الخبز سوى اسمه هو طعامهم الوحيد فقد كان هناك القليل من المعلبات التي كان قد خزنها تجار الدم ونفذت في الأيام الماضية و كارثة أنسانية قد تحل بهم اذا استمر الحال على هذه الوتيرة الصورة من شارع الوادي حي #الجورة

الوادي

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s