التقرير الإخباري لديرالزور وريفها ليوم الاثنين 27/7/2015

كانت قرية الحصان في الريف الغربي لديرالزور ساحة الإعدام الجديدة لتنظيم داعش، إذ أقدم التنظيم اليوم على أعدام أحد مواطني قرية الجنينة وصلب مواطنين آخرين بعد ضربهم ضرباً مبرحاً وذلك بتهمة تهريب مواد غذائية إلى مناطق سيطرة النظام.

كما قام تنظيم داعش بجمع مبلغ ألفين ليرة سورية عن كل منزل في قرية مراط كجباية عن خدمة الكهرباء في القرية. وكذلك فقد قام عناصر داعش في مدينة البوكمال بالإعتداء على بائعي الخضروات بالضرب والأهانة ومصادرة الخضروات بالقرب من ساحة الفيحاء في المدينة بحجة أنهم لا يبيعون في السوق الذي خصصه التنظيم لهم.
وشهد الريف الغربي لديرالزور مرور أكثر من 15 سيارة من نوع فان محملة بعناصر التنظيم بأتجاه الريف الشرقي لديرالزور.
كما وصلت إلى بلدة بقرص اليوم جثتين لأبنائها من مقاتلي التنظيم،الأول المدعو حميدي الجاسم السليمان الخضر قتل في معارك التنظيم في العراق والثاني علاء فواز السليمان الخضر قتل في معارك التنظيم في الحسكة، وتشهد ديرالزور يومياً وصول جثث مقاتليها الذين يزج بهم التنظيم في معاركه وخصوصاً معركته الأخير في مدينة الحسكة.

id_template copy

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s